طالبان تحظر الاحتجاجات بعد مظاهرات منددة بتشكيلة حكومتها

11:48 م الأربعاء 08 سبتمبر 2021
طالبان تحظر الاحتجاجات بعد مظاهرات منددة بتشكيلة حكومتها

حركة طالبان

كابول - (د ب أ)

حظرت حركة طالبان اليوم الأربعاء تنظيم احتجاجات "في الوقت الراهن"، بعد ساعات من خروج متظاهرين إلى شوارع المدن الأفغانية احتجاجًا على توليها مقاليد الأمور.

وقالت وزارة داخلية "إمارة أفغانستان الإسلامية" إن المتظاهرين "أخلوا بالنظام المدني وتسببوا في مضايقات. لذلك لا ينبغي لأحد أن يحاول تنظيم احتجاج في الوقت الراهن تحت أي ظرف".

وأضاف البيان إنه يجب مستقبلا مشاركة هدف الاحتجاج وشعاراته وموقعه وتوقيته مع وزارتي الأمن والعدل قبل 24 ساعة على الأقل من انطلاقه.

وهذا أول بيان رسمي من وزارة داخلية طالبان عقب إعلان تشكيل الحكومة أمس الثلاثاء.

وانطلقت مجموعة من النساء من منطقة تقطنها أغلبية من الهزاره بغرب كابول في وقت مبكر صباح اليوم للاحتجاج على تشكيلة الحكومة الجديدة، وفقا لمقاطع فيديو تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ورددت متظاهرات شعارات تندد بعدم تمثيل النساء في الحكومة، فيما رفعت أخريات لافتات كتب عليها "عمل. تعليم. حرية".

وأعلنت حركة طالبان أمس تشكيلة حكومة لتصريف الأعمال، لا تضم امرأة واحدة. كما لم تضم أي تمثيل للهزاره، ثالث أكبر مجموعة عرقية في أفغانستان، والتي تعرضت للاضطهاد من جانب طالبان خلال فترة حكمها في أواخر التسعينيات.

وتشهد كابول احتجاجات لليوم الثالث على التوالي، واتجه بعضها حتى الآن ضد التدخل الباكستاني المزعوم في أفغانستان، ودعا البعض الآخر إلى منح المرأة المزيد من الحقوق، أو انتقد استيلاء طالبان العنيف على إقليم بانجشير أمس الأول الاثنين.

وتوقفت وسائل الإعلام المحلية عن تغطية الاحتجاجات بعدما احتجزت طالبان لفترة وجيزة أمس في كابول مجموعة من الصحفيين كانوا يغطون مظاهرة ضد التدخل الباكستاني في أفغانستان.

ويظهر مقطع فيديو تم نشره من احتجاج جرى تنظيمه صباح اليوم مقاتلا من طالبان يضرب نساء بالسياط، فيما واصل المحتجون هتافهم "حرية.. حرية".

وتسم تعامل عناصر الحركة بالعنف مع احتجاجات خرجت في العديد من المدن الأفغانية أمس، من بينها هيرات وغزني وفايز آباد.

وقال نجيب الله ساهي، أحد سكان هيرات، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن متظاهرين اثنين، على الأقل، لقيا حتفهما وأصيب سبعة آخرون في محافظة هرات غربي البلاد بعد أن أطلقت طالبان النار لتفريق المتظاهرين.

وقال المتحدث باسم طالبان سهيل شاهين لصحفيين، عبر مجموعة على تطبيق "واتس آب" اليوم الأربعاء، إنه يمكن لمن يريدون تنظيم مظاهرات سلمية القيام بذلك بعد الحصول على تصريح من السلطات.

وقال شاهين إن المتظاهرين يستخدمون لغة مسيئة ضد قادتهم للاستفزاز والتسبب في "إشعال الصراعات".

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
871

إصابات اليوم

47

وفيات اليوم

875

متعافون اليوم

326379

إجمالي الإصابات

18375

إجمالي الوفيات

275637

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي